كلوي كارداشيان وتريستان طومسون يعيشان قصة حب جميلة جدا والكثير من الناس يحسدون هذه العلاقة على جمالها. حتى أنهما قررا انجاب طفل إلى هذه الحياة وبالفعل قامت كلوي كارداشيان بنشر خبر حملها على وسائل التواصل الاجتماعي. وبينما هما ينتظران هذا المولود،  وهو فتاة، اكتشفت كلوي كارداشيان منذ بضعة ايام أن صديقها، لاعب كرة السلة، تريستان طومسون قد قام بخيانتها. ولسوء الحظ تم نشر الكثير من الصور لتريستان طومسون مع الفتاتة التي أمضى معها وقتا حميما من دون علم كلوي كارداشيان. فيما يتعلق بحالة كلوي كارداشيان، فهي منذ اعلان هذا الخبر السيء تمضي وقتها بالبكاء، ولا تنام. عائلتها تدعمها وجميعهم يبقونها بعيدا عن تريستان طومسون لانها حامل وليس بامكانها ان تتحمل الكثير من الضرر الصحي والنفسي. من الاكيد ان عائلة كارداشيان تفضل أن توقف كلوي علاقتها بتريستان عندما تولد طفلتها. الجميع ينتظر ولادة طفلة كلوي لاكتشاف ما سيحصل.