جلسة التوعية التي أقيمت في الكويت جمعت خبراء في مجال العناية بالبشرة للأطفال لتوعية الأمهات حول كيفية العناية ببشرة وشعر صغارهن

استضافت شركة “جونسون للأطفال” أولى جلساتها التوعوية المخصصة لتعريف أمهات جيل الألفية في الكويت بأفضل الأساليب للعناية ببشرة أطفالهن الحساسة. وشارك في هذه الجلسة أخصائي في طب الأطفال، وخبير أطفال من “جونسون”، بالإضافة إلى عدد من النساء المؤثرات في المنطقة والأمهات؛ حيث ناقش الحضور الاهتمامات المشتركة حول العناية ببشرة الأطفال وأنسب الخيارات للحفاظ على سلامتهم.

مع نمو الصغار وانتقالهم لمرحلة الطفولة والمراهقة، فإنهم يتعرضون لعدة أنماط من الحياة ويظهر عليهم تغيرات جسدية تتطلب الرعاية اللازمة من خلال منتجات مناسبة لسنهم. مع وجود الكثير من المعلومات والمنتجات المتاحة اليوم ، يتم تجاهل اختيار روتين للعناية بالبشرة والشعر يناسب الأطفال بشكل كبير. وتميل الأمهات إلى استخدام نفس المنتجات على أطفالهم التي استخدموها على أطفالهم حديثي الولادة. ومع ذلك، مع نمو الطفل، لا تكون منتجات الأطفال فعالة بما فيه الكفاية، ويجب استخدام منتجات جديدة.

وبهذه المناسبة، قال ساره سالم، مدير أول علامة تجارية في شركة جونسون للأطفال في منطقة أفريقيا والشرق الأوسط وتركيا: “لقد وجدنا أن العديد من الأمهات يعتقدون أن منتجات الصغار كافية لتلبية احتياجات أطفالهم. ومع ذلك، لا تحتوي جميع منتجات الصغار على المكونات المناسبة لتلبية التغيرات في نمط الحياة التي يمر بها الأطفال من عمر 1 إلى 3 سنوات.”

وأضافت بالقول: “نحن في جونسون للأطفال نهتم بالتطور الصحي للأطفال ونشجع الأمهات والآباء على تعلم المزيد حول ما تتطلبه كل مرحلة من مراحل النمو. من خلال برنامجنا الرئيسي، نهدف إلى تثقيفهم حول الموضوعات ذات الصلة بصغارهم للحصول على أفضل رعاية ممكنة.”

وتهدف جلسة التوعية في الكويت بشكل رئيسي إلى تثقيف الأمهات حول كيفية تغير بشرة وشعر الطفل أثناء مراحل وكيفية التكيف مع هذه التغيرات. مع نمو الأطفال، تزداد أنشطتهم البدنية، ونتيجة لذلك يتعرضون للحرارة والغبار وكافة أشكال البكتيريا والجراثيم التي تصاحبها. وتتواجد مثل هذه البكتيريا في كل مكان مثل ملاعب كرة القدم وصولاً إلى أحواض السباحة، لذلك تكون الأمهات بحاجة إلى التأكد من حماية طفلها.

من جانبها قالت، الدكتورة شذى القطان، أخصائية طب الأطفال بمستشفى السيف: “تبقى بشرة الطفل وشعره هشًا للغاية وفي مراحل نموه. بالتالي، ينبغي اختيار منتجات عناية مناسبة لسنه بحيث تلبي الاحتياجات الخاصة لكل طفل”.

وأضافت الدكتورة قطان بالقول: “نشجع الوالدين على استخدام منتجات محددة للأطفال أثناء استحمامهم، لضمان حصولهم على الرعاية اللازمة لتحقيق تنمية صحية سليمة.”

كما أُتيحت الفرصة للمشاركين في جلسة التوعية مناقشة الحلول للمسائل المتصلة بالعناية بالبشرة خلال جلسة أسئلة وأجوبة تفاعلية ومثيرة مع لجنة الخبراء، الذين أكدوا الحاجة إلى اتخاذ خيارات ذكية للحفاظ على رفاهية وصحة صغارهم. واختتمت جلسة التوعية بتنظيم جلستي تصفيف شعر وكيف يمكن اختيار تسريحة مناسبة لشعر صغيرك باستخدام مجموعة منتجات جونسون لا تشابك بعد اليوم والقطارات اللامعة.