قصة Camille Bidault – Waddington التي تحتفي بأسلوبها الشخصي

ما زالت محلات “آند أذر ستوريز” تضيف مزيداً من الأبعاد على تشكيلاتها بفضل تعاونها الدائم مع مجموعة من المبدعين المميزين. وفيما يتعلق بتشكيلة القطع الأساسية لموسم خريف وشتاء 2018، ابتكرت المصممة المبدعة في باريس، Camille Bidault – Waddington، “قصة تصميم الأزياء”، التي تعكس أسلوب التعبير عن الذات والأسلوب الشخصي.

اكتسبت Camille Bidault – Waddington، المصممة الشهيرة وخبيرة الأزياء، شهرتها من مقالاتها التي تنتشر في صفحات مجلات الأزياء، إضافةً إلى أسلوبها المنفرد الذي يميزها عن الآخرين. لقد عشقت “آند أذر ستوريز” قطعها المتناسقة والراقية، وتنظر إليها بِصفتها ملكة تصاميم الأزياء الشخصية. لقد جذبت Camille اهتمام “آند أذر ستوريز” لتجسيد تشكيلة الملابس الأساسية للموسم الجديد والتي تتبع أحدث خطوط الموضة، لذلك؛ فقد دعوناها لابتكار “قصة تصميم الأزياء”.

بطلة القصة هي Camille Bidault – Waddington، فهي ترتدي بنفسها بعض قطعها المفضلة من التشكيلة، وتوضح طريقة مبسطة للإبداع مستعينةً بمجموعة صغيرة مختارة من قطع الملابس وكيفية تنسيقها بمختلف الطرق. لقد تم التقاط هذه القصة داخل منزلها في مدينة باريس، وتعطي القصة لمحة عميقة عن عالم أرقامها القياسية ومجموعة كتبها المفضلة التي لا تنتهي والتي تُمكِّن “السيدات من حرية التصرف كيفما يرغبن دون أي قيود”.

وتقول Camille Bidault – Waddington: “تتناسق تشكيلة الملابس الأساسية كثيراً من “آند أذر ستوريز” مع ما أرتديه عادةً، أو ما أحبه. أحب فيها أنها في تناسق مع أحدث صيحات الموضة، وأنها أنيقة وليست فجة، فهي تشكيلة ملابس تناسب مختلف العصور والمناسبات. عندما أصمم وأنسق الأزياء، أفضل ابتكار شخصية وقصة قصيرة غنية بالتناقضات والغرابة. فأنتِ تحتاجين إلى إمتاع نفسكِ وإثارتها. أنا أفضل إضافة الغموض إلى تنورة عادية للغاية مثلاً مع قميص وقطعة أنيقة من المجوهرات، أو مزج حذاء مثير مع تنورة قديمة التصميم وبلوزة رائعة. حقاً لا أستطيع إعطاء درس عن الأسلوب الشخصي. ما عليكِ سوى الالتزام بالألوان والملمس الذي تفضلينه، ولكن مع إضافة القليل من المغامرة. عند تجاوز منطقة راحتك الاعتيادية، يعزز ذلك الأمر من ثقتك.”

تتضمن تجارب التعاون الإبداعية السابقة مجموعة كبيرة من المواهب الملهمة بداية من مصممي ومحرري الأزياء وصولاً إلى المصورين الفوتوغرافيين والمؤلفين. لقد تعاونت “آند أذر ستوريز” مع مجموعة من الشخصيات مثل: إليسا نالين، وسوزي بابل، وأليس جودارد، وأدا كوكوسار، وجارانس دوريه وبيا أكرلاند لإظهار روعة التنوع والأسلوب والذوق.