بعد كل الضجة التي أحدثتها قضية شيرين إعلامياً وقانونياً، يخرج نقيب الموسيقيين هاني شاكر ليعلن في بيان رسمي رفع الإيقاف عن شيرين عبد الوهاب وقبول اعتذارها، بعد استجابة المطربة للخضوع للتحقيق بصدر رحب وشرح موقفها، وأنا ما حدث كان لا بد منه لحماية الصورة والكيان العظيم للفن المصري. وتعقيباً على ذلك صرحت شيرين عبد الوهاب خلال تواجدها في مقر نقابة المهن الموسيقية “أنها لم تتعود أبداً في حياتها أن تدافع عن خطأ أو تتهرب من مواجهته، وأنها وجهت اعتذارها للشعب المصري لاستحقاقه هذا الاعتذار لإحساسه بالألم والغضب من مزحة و”هزار سخيف” غير مقصود لم تعنيه مطلقاً في فيديو بثه متربصون ومترصدون”. وأضافت “أنه لا يمكن لأي شخص أن يزايد على مصريتها وانتمائها لهذا البلد العظيم بتاريخه ونيله وشعبه ، وأنها ابنة هذه الأرض الطيبة التي خرج منها رموز العلم والتنوير للدنيا كلها”.