بعد مرور 20 عاماً من رحيل الأميرة ديانا، ما زالت الأسرار تُكشف والشائعات تدور حولها، حيث فجّر “مات فيديس” الحارس الشخصي للنجم الراحل مايكل جاكسون مفاجأة من العيار الثقيل بقوله أن مايكل جاكسون كان واقعاً في حب الأميرة ديانا وأراد الزواج منها. فقد قال أن الثنائي كانا يتبادلان المكالمات الهاتفية في أوقات متأخرة من الليل، وأن مايكل ظل معلقاً بها وأراد بشدة أن يطور العلاقة إلا أنه لم ينجح في الأمر. الجدير بالذكر أنه كان قد التقاها مرة واحدة فقط، ولكن وفقاً للأخبار الجديدة فإنه قد صرف آلاف الدولارات في المحادثات الهاتفية معها.