فاجأ الثناني الرائع جينفير لوبيز وألكس رودريجوز جمهورهما أخيراً بالتقدم خطوة للأمام في علاقتهما وشراء منزل في نيويورك والعيش سوية، هذا التطور المحلوظ في علاقتهما نال إعجاب الجمهور كونهما يتخذان خطوات ثابتة للأمام. وأكدت مصادر مقربة من الثنائي أن خططهما المستقبلية الثنائية لن تقف عند شراء منزل جديد فقط، بل أيضاً دخول مجال التجارة والاستثمار بالشراكة. وقد صرح ألكس أن ابنتيه من زوجته السابقة يحبان الغناء والفن وكل شيء يتعلق بهذا المجال ويعتقدان أنه من المثير جداً أن تكون شخصية ذات خبرة في مجال الغناء مثل جينفر لوبيز بجانبهما.