ما الذي يمنعك من اتخاذ قرارات حاسمة بشأن خسارة الوزن وتناول طعام صحي أكثر؟ ما الذي يمنعك من تقسيم هذه القرارات إلى أجزاء يمكنك التحكم بها؟ جرّبي ذلك لتري النتيجة بنفسك. إليك لائحة بالقرارات السهلة التي يمكن تطبيقها للمحافظة على صحةٍ أفضل في العام الجديد.

القرار الأول: تناول كميات إضافية من أوميغا 3.

الحل: تناولي ثمار البحر

قد يساعد الحصول على المزيد من الأطعمة الغنية بالأحماض الدهنية أوميغا 3 على الحفاظ على  ضغط دم منخفض. في دراسة متعددة الجنسيات أجرتها INTERMAP وجد الباحثون أنه من ضمن 4680 من البالغين الأصحاء، يعاني أولئك الذين تناولوا كميات أعلى من الأحماض الدهنية أوميغا 3 في وجباتهم الغذائية معدلات ارتفاع ضغط دم أقل من غيرهم. وتشير الأبحاث أيضاً إلى أن أحماض أوميغا 3 يمكن أن تساعد على تحسين المزاج، الأمر الذي نحتاج إليه جميعنا خلال أيام فصل الشتاء القصيرة القاتمة. احرصي على تناول وجبتين من السمك كل أسبوع، لا سيما السمك الدهني مثل السلمون والسردين وبعض أنواع سمك التونة، فهي غنية بأوميغا 3. في حال لم تكوني من محبي السمك، استبدلي السمك بالجوز والكتان فهما مصدران غنيان بأحماض أوميغا 3.

القرار الثاني: تناول كميات كبيرة من الخضروات

الحل: جربي الخضروات المحمّرة

لا تتناول غالبية الأشخاص الكمية الموصى بها يومياً من الخضروات التي تصل إلى 3 حصص أو أكثر يومياً، وذلك وفقاً لتقرير صدر مؤخراً عن مراكز مراقبة الأمراض والوقاية منها. قد تظنين أن طعم الخضروات سيئ، ولكن لا بد أن تدركي أنه يتعين عليك تناول المزيد منها لا سيما وأنها غنية جداً بالعناصر الغذائية الصحية والألياف. لذلك جربي الأصناف المحمّرة، فهي تتميز بسكريات مكثفة طبيعياً وطعمها رائع. اعتمدي هذه الطريقة لتحضير الخضروات للعشاء فهي سهلة. يكفي أن تضعي الخضروات في المقلاة داخل الفرن بينما تعدين ما تبقى من طبق العشاء.

القرار الثالث: زيادة كمية الألياف المستهلكة

الحل: جربي الحبوب الكاملة

يساعد الحصول على ما يكفي من الألياف على منع الأمراض التي تصيب القلب والأوعية الدموية، ومرض السكري من النوع 2، وعدد من أنواع السرطان. كما يساعد تناول كميات أكبر من الألياف على خسارة بعض الوزن. لكن الشخص العادي يأكل حوالي 14 غراماً يومياً، علماً أن الكمية الموصى باستهلاكها يومياً تتراوح بين 21 و38 غراماً. يُعدّ تناول الحبوب الكاملة طريقة سهلة جداً للحصول على كمية الألياف الضرورية التي يحتاج إليها الجسم. يمكنك في الحقيقة أن تضيفي إلى نظامك الغذائي الكينوا، وقمح الكسكس، والبرغل وعصيدة دقيق الذرة وهي كلها خيارات سريعة التحضير.

القرار الرابع: خففي من تناول اللحم

الحل: اعتادي تناول التوفو أكثر

تكثر الأسباب التي قد تدفعك إلى الحد من كمية اللحوم التي تتناولينها ومن بينها الأسباب البيئية والحفاظ على صحة قلبك. عندما تستبدلين اللحم بالصويا، تأكلين بشكل طبيعي كميات أقل من الدهون المشبعة التي تشير الدراسات إلى تسببها برفع معدل الكولسيترول في الدم. لربما ليس للتوفو نكهة حقيقية وإنما يمكنك أن تستمتعي بنكهته مع صلصة أو تتبيلة.

القرار الخامس: ابتعدي عن السكر

الحل: تناولي الحلويات القليلة السكر

نتناول جميعنا كميات كبيرة من السكر وقد نستهلك يومياً 355 سعرة أو 22 ملعقة صغيرة من السكر. ولكن يجب تناول السكر بكميات أقل بكثير من ذلك. ويمكنك البدء بتناول الحلويات القليلة السكر والحد تدريجاً من استهلاك السكر بكميات كبيرة في الوقت نفسه.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.