التزم الفنان المصري عمرو دياب الصمت مرة جديدة بعد إهانة شيرين عبد الوهاب المتعمدة  للمرة الثانية.

ففي المرة الأولى انتقدت شيدزين عمرو دياب خلال حفل  زفاف عمرو يوسف وكندة علوش، حيث تجاهل سخريتها منه وتجاهل أيضاً اعتذارها له .

وللمرة الثالثة يتبع “الهضبة” إسلوب التجاهل وذلك بعدما خرجت شيرين مجدداً خلال تواجدها بمهرجان قرطاج لتؤكد أنها تعمدت الإساءة له.

لكن مديرة اعماله هدى الناظر قررت الرد والسخرية من شيرين وكتبت من خلال حسابها الخاص على “فايسبوك”:” لا ده احنا متعلمناش بقى “.

وبدورها قامت الفنانة يسرا بالدفاع عن الهضبة عبر أحد لقاءاتها الإذاعية لتؤكد خلال الحوار على نجوميته الساحقة والتي وصلت بالفعل إلى العالمية.

وواصلت يسرا كلامها قائلة ضاحكة: “عمرو دياب معدي كل الناس”. كما تحدثت يسرا حكاية لا يعرفها الجمهور عن عمرو دياب، وهو أن النجم العالمي جون مالكوفيتش، عندما جاء إلى مصر على هامش مهرجان القاهرة السينمائي، طلب منها أن تتوسط له عند عمرو دياب لكي يأخذ إحدى أغانيه في فيلمه القادم.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.