فوجئ جمهور ومتابعو الفنانة سيلينا غوميز بصور عارية لصديقها السابق جاستن بيبر على حسابها الشخصي في انستغرام، إذ تباينت ردود الأفعال ما بين الصدمة والاستهجان والتكذيب، ليتضح فيما بعد أن حساب الفنانة قد تعرض للقرصنة والاختراق عن طريق مجهول لا تزال التحقيقات جارية للتعرف عليه. كما يذكر أن الامر قد تم تداركه بسرعة فائقة عن طريق الفريق التقني الخاص بالفنانة وتم استرجاع الحساب ومسح الصور، لكن لا زالت الأهداف والدوافع وراء هذا الفعل مجهولة! الجدير بالذكر أن الفاعل قد وضع سيلينا في وضع حرج خاصة وأنها تعيش علاقة رسمية مع “ذا ويكند” في الوقت الحالي، والتي أشيع فيما سبق أنها علاقة متوترة بعض الشيء.