باريس هيلتون، بصحبة والدتها وأختها الكبيرة، وكأنهن دمى باربي!.