تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

يسرّ دار Lancôme أن تعلن عن تعاونها الجديد مع أولمبيا لو-تان. ففي هذا الخريف، ستنضمّ مصمّمة الأزياء الباريسية إلى العلامة للكشف عن مجموعة مكياج جذّابة، قديمة الطابع، وساحرة.
يشهد هذا الإصدار المحدود على أحدث فصل في تاريخ Lancôme الحافل بالتعاونات مع عالم الموضة والأزياء. فبعد ألبير إلباز، يكين ينغ، ألكسندر فوتييه، جاكموس، أنطوني فاكاريلو، ومؤخّراً، سونيا ريكيل، ها إنّ أولمبيا لو-تان تطلّ بغية التعبير لماركة Lancôme عن رؤيتها المفعمة بالحيوية والجرأة التي تقارب بها النساء.
تشيد أزياء أولمبيا لو-تان الريترو بامتياز إنّما البعيدة كلّ البعد عن الطراز القديم، بالأنوثة المتحرّرة، الجذّابة والخارجة عن المألوف. فهذا العالم النابض بالألوان، السريالي، الشاعري، والذي يتحدّى الأنماط السائدة، ينعكس في حقائب اليد الصغيرة المطرّزة يدوياً من ابتكارها والتي لا بدّ أن تقتنيها النساء الباريسيات وكلّ من يستمدّ الوحي منهنّ.
في هذا السياق، تقول فرانسواز ليمان، المديرة العامّة لـLancôme International: “تجمع تصاميم أولمبيا لو-تان بين الشاعرية وفرح العيش. إنّها جسر يربط بين حقبات مختلفة، وانعكاس لروح عصرنا. لذا، فهي تشيد بالجمال المتحرّر، الذي تتفرّد به كلّ امرأة – صياغة مغايرة للفرح الذي تتشاركه Lancôme.”
ستتوفّر هذه المجموعة الحصرية في نقاط البيع اعتباراً من أغسطس 2017. سيُنشر المزيد من التفاصيل قريباً.