كشفت الفنانة التشكيلية ناهد شاكر ابنة شقيق الفنانة الراحلة “شادية” في استضافة لها في برنامج “هنا العاصمة” مع الإعلامية لميس الحديدي عن العديد من الأسرار التي لم تكن قد خرجت إلى الإعلام يوماً. حيث تحدثت ناهد قائلة “كانت أماً حنونة، توقظنا يومياً لصلاة الفجر وتعد لنا شرائح التفاح والفاكهة”، كما وأوضحت أن شادية كانت قد اختارت اسم “هدى” ليكون لقبها الفني في مشوارها وبدأت أولى تعاقداتها على هذا الأساس، ومن ثم شاءت الصدف والتقت بفتاة اسمها شادية” وأثار إعجابها الاسم لتقرر فيما بعد أن تختاره لنفسها وتطلب من المنتج تغيير العقد ليصبح باسم “شادية”.  أما حول اعتزالها للفن فقد قالت “إنّ وفاة والدي في سن مبكّر أثناء عرضها مسرحية “ريا وسكينة”، كان أحد الأسباب التي دفعتها للتفكير في الاعتزال خصوصاً بعد الحالة النفسية السيئة التي مرت بها في ذلك الوقت”.