حاول النجم جاستن بيبر جاهداً إخفاء دموعه خلال حفله في فيلاديلفيا الذي قدمه ضمن جولته العالمية.

فعندما بدأ النجم البالغ من العمر 22 عاماً أغنيته Purpose وهي عنوان جولته وألبومه الغنائي أيضاً، بدا التأثر واضحاً عليه، حيث أدمعت عيناه وارتجفت شفتاه. . ولم يتمكن النجم الذي دائماً ما يكون واضحاً في مشاعره من متابعة الغناء حتى أغمض عينه. وتعالى صوت الجمهور الذي كان يشجعه ويقول له : “نحن إلى جانبك…أنت بخير”. ويبدو أن كلمات أغنية Purpose تعيد النجم إلى ذكرياته مع حبيبته السابقة النجمة سيلينا غوميز، على الصعيد المقابل، مزّقت سيلينا غوميز في حفلها لافتة كتبت عليها أحد المعجبات “تزوجي جاستن”.

ومن ناحية أخرى، قرر جاستن أنه لن يأخذ أي صورة بعد الآن مع الجمهور في أي مكان، وقال موجهاً حديثه للجمهور: “إذا قابلتوني في أي مكان كان فأنا لن آخذ معكم أي صور، لقد انتهيت من ذلك، أنا أشعر بأني حيوان من حديقة الحيوانات”، وقد أثار ذلك التصريح استياء جمهوره ومتابعيه.