تعرَّضت الممثلة الأميركية ليندسي لوهان في زيارتها إلى تركيا لحادثةٍ قطعت من خلالها جزءاً من أصبع البنصر في يدها اليسرى، فبينما كانت تقوم برحلة بحرية، حاولت فك الحبل الموصول بالمرسى، وتعلقت بالحبل حتى رماها في البحر وفقدت جزءاً من أصبعها. ولحسن الحظ، استطاع أصدقاؤها الذين رافقوها في الرحلة العثور على الجزء الذي اقتطع من أصبعها واحتفظوا به حتى استطاعوا نقلها إلى البر والوصول إلى أقرب مستشفى، بعد انتشالها من البحر. وفور وصولها إلى أحد المستشفيات التركية، عولجت الممثلة وأعاد جراح خياطة الجزء المقطوع، بينما نشرت هي كليباً على موقع سناب تشات وهي تعلق بصوتها على يدها المضمدة: “هذه نتيجة محاولتي المساعدة في رسوّ المركب.. أصبعي المسكين”، وكتبت معلقةً على ذلك “كدت أفقد أصبعي.. حسناً لقد فقدت نصفه، والحمدلله أننا وجدنا الجزء المقطوع، وخضعت لعملية لإعادته ولكن الألم شديد”.