بقلم نون السعدي

لمَّا العيون تتهرب

ودَّع حبيبك .. يا متغرب

ولو مهما مهما

تتدرب .. 
تتقرب .. 
هو نصيبك تتغرب

لما العيون تتهرب

ما تجرب

دب الغربة نصيبك

وهتصيبك

صدقني يا ابني

أنا مجرب