يتعاون نيمار جونيور مع ريد بُل لتنظيم مسابقة خماسية لكرة القدم التي تمارس في الشوارع وهي بطولة للهواة وشبه المحترفين من لاعبين كرة القدم ما بين سن 16 – 25 سنة. وتقام المسابقة على صعيد محلّي في البداية، ثم تنتقل إلى النهائي المحلّي ومنها إلى النهائي العالمي في برايا جراند بساو باولو وهو المكان الذي انطلق منه نجم نادي برشلونة ومنتخب البرازيل لكرة القدم وبدأ حياته الكروية.

ويتأهل الفريق الرابح في مباراة النهائي العالمي ليفوز بجائزة إضافية وهي فرصة مقابلة نيمار جونيور وحضور مباراة برشلونة على مقاعد كبار الشخصيات في ملعب الكامب نو.

وفي الكويت، تنطلق 8 تصفيات في 2 مايو لتمنح الفرصة لـ 128 فريق للمشاركة في هذه المسابقة العالمية، بدايةً من ملاعب حسن أبل (2 و3 مايو) وملاعب جول! في كل من منطقة الفحيحيل (11 و12 مايو)، منطقة الشعب (15 و16 مايو) منطقة الجهراء (19 مايو) ومن ثم جامعة الكويت فرع العديلية (23 مايو) وستتنافس الفرق المتأهلة الـ 16 في النهائي الذي سيقام يوم الخميس 26 مايو.

يقول نيمار: «حلمت دائماً بتنظيم بطولة تحمل اسمي ومن خلالها أقوم بدعوة أفضل الفرق إلى مسقط رأسي. أنا أتطلع لرؤية ما يمكن أن يفعله هؤلاء اللاعبين الشباب ولرؤيتهم مستمتعين بما يقومون به».

بمناسبة إطلاق بطولة كرة القدم الخماسية التي تحمل إسم نيمار جونيور والتي أُطلق عليها «خماسيات نيمار»، طلبنا منه أن يختار أربعة لاعبين حاليين يرغب في أن يكونوا ضمن فريقه الخماسي. أي لاعبين سيختار نيمار جونيور لينضمّوا لفريقه في حال التزامه بعدد خمسة لاعبين فقط؟ أجاب نيمار كالتالي:

ليونيل ميسي: «منذ البداية ساعدني ميسي في برشلونة، سواء داخل أو خارج الحياة الكروية، فلدينا علاقة وطيدة وأريد ان أواصل اللعب إلى جانبه، فهو أفضل لاعب في العالم». – نيمار عن ميسي

لويس سواريز: «لويس لاعب عظيم وكان يجب أن يكون ضمن اختيارات الفيفا لأفضل لاعب في 2015. نستمتع باللعب سوياً أنا ولويس وليو ولا أخفي أننا نحظى بكثير من المرح أيضاً أثناء التدريبات والمباريات». – نيمار عن سواريز

تياغو سيلفا: «تياغو هو واحد من أعنف المدافعين الذين لعبت ضدهم ودائماً ما أُعجب بشخصيته، بالإضافة لكونه رجلاً عظيماً». – نيمار عن تياغو سيلفا

داني ألفيش: «عندما وصلت لبرشلونة، كان هو رفيقي على الجناح الأيمن، وربطتنا علاقة وطيدة، فداني هو واحد من أفضل أصدقائي في كرة القدم، سيكون من الرائع أن أضمه للفريق». – نيمار عن ألفيش

٥ حقائق لا تعرفها عن نيمار جونيور

احتفل نيمار جونيور بعيد ميلاده العشرين بطريقة خاصة وهي تسجيله هدفه المائة رسمياً في حياته الكروية، وذلك في مرمى فريق بالميراس، وكان يلعب وقتها في صفوف فريق سانتوس وكانت تلك مباراته رقم 186 للفريق البرازيلي، واحتفالاً بهذا الهدف وبعيد ميلاده، قام زملاؤه بإلقاء عليه مكونات طهي كعكة عيد الميلاد.

في عام 2013، أصبح نيمار جونيور أول رياضي برازيلي يظهر على غلاف مجلة التايم، ظهرت صورته بجانب عنوان «بيليه القادم».

عام 2010، قام فريق لندن ويستهام بعرض 12 مليون يورو لنيمار ولكنه رفض العرض، حيث كان غير مستعد آنذاك لترك ناديه سانتوس ولكنه وافق فقط عندما عرض نادي برشلونة في 2013، فترك ناديه بعد أن دافع عن ألوانه لمدة 10 أعوام.

نيمار له نفس تاريخ ميلاد لاعب آخر عظيم وهو كريستيانو رونالدو (5 فبراير) بفارق 7 سنوات.

على الرغم من أن عمره لا يتجاوز 23 عاماً فقط، يتربع نيمار على المركز الخامس لقائمة هدافي البرازيل بـ 46 هدف في 69 مباراة ويأتي بيليه على رأس القائمة بـ 77 هدف، ومن المتوقع ان يكسر نيمار هذا الرقم عندما يصل لسن 28.