سببت حلقة الفنانة اللبنانية سيرين عبد النور في برنامج “المتاهة” مع الإعلامية وفاء الكيلاني، تسليط الضوء مرة أخرى على الخلاف بينها وبين يوسف الخال وزوجته نيكول سابا. حيث علّقت على تصريحه بأن عائلته خط أحمر، وردّت قائلة: “أنا خط أحمر، مثّلت 16 سنة ولا يمكن لأحد أن يقول عني أيّ شيء غير مقبول، ويوسف لم يبارك لي على أيّ عمل، بل انتقدني على الرغم من كوني فنانة عربية بشهادة الجميع وحين قلت إنه فنان محلي فذلك لا ينتقص من قيمته لأنه واقع”. أمّا عن نيكول وتبريرها بأنها لم تصافح سيرين لأنها لم ترَها أثناء وجودهما على متن نفس الطائرة، فقالت سيرين: “الغريب أن نيكول كانت مع الفنان وائل جسّار الذي جاء وصافحني  وصار بيننا حديث لمدة ساعة كاملة وهي لم ترني لمدة ساعة؟! هل كنت أرتدي ملابس تنكرية؟”. ومن ناحيته كتب الممثل يوسف الخال على صفحته الرسمية عبر تويتر: “أتمنى على كل الصحافيين والإعلاميين الكرام أن يتوقفوا عن سؤال سيرين عبد النور عنّا وسؤالنا عنها، مشكلة أو عتاب، لا يوجد شيء بيننا!”

من ناحية أخرى، أكدت سيرين عبد النور أن جمالها موجه ضد كل شيء قبيح، وأنها ترى نفسها جميلة عندما تكون جميلة من الداخل، وأنها تنزعج من الشهرة بمكان واحد وهو تدخل الجمهور بتفاصيل حياتها الزوجية والعائلية.

وأشارت إلى أنها لا ترى بنفسها امرأة جميلة، قائلة: “أشعر أن نصف وجهي يختلف عن النصف الآخر، وأشعر أن لديّ حوّل بعينيّ، كما أن قدميّا ضعيفتين قليلاً”.