انفصلت الفنانة تايلور سويفت مؤخّراً عن حبيبها الممثل توم هيدلستون بعد 3 أشهر من العلاقة، حيث رصدت كاميرات الباباراتزي الثنائي سوياً للمرّة الأولى في شهر يونيو الماضي، بعد أسبوعين من انتهاء علاقة سويفت مع كالفين هاريس. وأبقى الثنائي علاقتهما سريّة نوعاً ما، الّا أنّهما رصدا معاً في حفلٍ للفنانة سيلينا غوميز، كما أنّهما شوهدا في صورٍ على حسابات أصدقائهم على انستغرام. أمّا السبب الذي أدى إلى الانفصال، هو أنّ تايلور لم تكن تريد أن تصرّح عن هذه العلاقة، ورفضت ذلك بالرغم من اصرار توم على ضرورة البوح بها واظهارها الى العلن، فما كان من الثنائي إلا أن انفصلا.