شهد حفل أوسكار السينما العربية الكثير من المواقف الأنانية التي تداركها لاحقاً الفنانون أصحاب العلاقة، حيث اعتذرت الفنانة أصالة نصري عن نسيان ذكر شركائها بنجاح أغنية “تساهيل”، وذلك خلال تسلّمها جائزة أفضل أغنية فيلم، من خلال تدوينة كتبتها عبر حسابها الشّخصيّ على إنستغرام، جاء فيها: “لأنّي أنانيّة في بعض الأحيان، وقد أكون كذلك في أغلب الأحيان، وعلى الرّغم من أنّي أكره الأنانيّة، وأحاول أن أتعافى منها بعدة تصرفات أتحدّى من خلالها نفسي وأهوائي وبعضاً من طباعي، المهم أنّي لم أذكر شركائي بالجائزة، فأغنية “تساهيل” لم يكن لي فيها سوى مشاركة، وقد تسلّمت الجائزة ونسيت أن أدعوهم، متمثّلين بالملّحن الرائع إيهاب عبد الواحد والشاعر أمير طعيمة”.

كما أن الفنانة منى زكي كانت قد سبقتها بالاعتذار من شركائها في “أسوار القمر” بعد أن نسيت ذكرهم خلال تسلّمها الجائزة، وكانت منى قد أثارت الكثير من الضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد حضنها لزوجها عند تسلمها الجائزة، وتعقيباً على هذا، قالت منى: “الحمد لله على نعمة الحب وبالتأكيد أسعدتني كثيراً التعليقات التي جاءت على الصورة، والدعم الذي أتلقاه دائماً من جمهوري ومن أصدقائي، لكن أعترف لم أكن متخيلة بعد فوزي بالجائزة أنّ مواقع التواصل الاجتماعي ستحتفي بصوري مع زوجي وحبيبي”. وأضافت: “لم أكن أركز في ذلك الموضوع، لأنّ الأمور حدثت بعفوية تامة دون ترتيب، خاصّة أنني حضرت الحفل ولم أكن أعلم أنني سأحصل على جائزة أفضل ممثلة”.

وقد حصدت النجمة يسرا جائزة التميز عن مجمل أعمالها، وذهبت جائزة أفضل فيلم لـ”ولاد رزق ” للمخرج طارق العريان، الذي حصد أيضاً جائزة أفضل مخرج، فيما فاز المخرج والمؤلف داوود عبد السيد بجائزة أفضل نص سينمائي عن فيلمه  “قدرات غير عادية”.

وفاز النجم المرحوم نور الشريف بجائزة أفضل ممثل دور أول عن فيلم “بتوقيت القاهرة”، وذهبت جائزة أفضل ممثل دور ثان للفنان أحمد الفيشاوي عن فيلم “ولاد رزق”، وأمينة خليل أفضل ممثلة دور ثان عن فيلم “سكر مر”.