تعرّض الأمير ويليام وزوجته الدوقة كيت ميدلتون لموقف غريب بعض الشيء، حيث رفض فندق Marotte في فرنسا طلب الحجز الذي تقدما به لشهر يوليو المقبل، من أجل الزيارة التي سيمثلان خلالها بريطانيا في الذكرى المئوية لمعركة السوم، التي وقعت بين القوات الألمانية وقوات الحلفاء في الحرب العالمية الأولى. وقال مدير الفندق: “سُئلنا إذا كان لدينا غرف شاغرة، فأجبنا أنها كلها محجوزة وليس لدينا أي غرفة شاغرة”، وأعرب عن انزعاجه من الزخم الإعلامي الذي تناول المسألة على أنّها “رفض لاستقبال العائلة الملكية”. وتابع قائلاً: “لا نستطيع أن نخبر الأشخاص الذين حجزوا منذ أشهر ودفعوا مسبقاً مقابل إقامتهم، نأسف لأن العائلة الملكية البريطانية قادمة وسنضطر لإلغاء الحجز. هذا أمر لا يمكن التفكير فيه من الناحية الأخلاقية”. يُشار إلى أنّ العائلة الملكية البريطانية طلبت حجز أربع غرف للزيارة التي من المتوقع أن تبدأ في الأول من يوليو القادم.