قد تكون هذه العادات الصحية غير متوقعة ولكنها مجدية فعلاً.

حيل صحية جنونية لكن مجدية!

توجد العديد من الطرق المباشرة والمعروفة لتحسين صحتكِ، مثلاً: لكي تخسري بضعة كيلوجرامات من وزنكِ، عليكِ أن تتبعي حمية غذائية وأن تمارسي الكثير من التمارين الرياضية، ولكي ترفعي من مستويات الطاقة في جسمك عليكِ أن تنامي لساعات أكثر، ولتجنب جفاف البشرة عليكِ بشرب المزيد من المياه. ولكن هنالك أيضاً طرق أخرى لن تخطر على بالك وهي مجدية لدرجة قد تذهلكِ كالنصائح الـ 10 التالية:

اشربي القهوة لتنعمي بقيلولة أفضل

عمدت دراسة يابانية إلى اختبار تجربة للاستفادة القصوى من القيلولة، وقد تبين منها أن الأشخاص الذين أخذوا قيلولة قهوة عبر احتساء 200 مليجرام من الكافيين (وهي الكمية الموجودة في فنجاني قهوة تقريباً) ومن ثم أخذوا بعدها قيلولة لمدة عشرين دقيقة قد شعروا باليقظة والقدرة على التركيز أكثر وأدوا اختبارات الكمبيوتر بشكل أفضل من أولئك الذين أخذوا قيلولة فقط دون شرب القهوة. لماذا يحدث ذلك؟ تنتهي قيلولة العشرين دقيقة تماما عندما يبدأ الكافيين بعمله كمنبه ويبدأ بتنقية الدماغ من جزيء يدعى أدينوزين، وهو منتج ثانوي يحفز على اليقظة والنشاط، وزيادة نسبته في الدماغ تجعلنا نشعر بالإرهاق أكثر. تمهد القيلولة لخروج الأدينوزين وعند اقترانها مع الكافيين، وهو مضاد للأدينوزين، تقلل من تأثيراته على الجسم مما يزيد من فعالية القيلولة.

لتحافظي على أسنانك صحية، لا تنظفيها بعد الطعام

لا تنظفي أسنانك مباشرة بعد الانتهاء من الوجبات والمشروبات وخاصة الحمضية منها. تستطيع الأطعمة والفاكهة الحمضية والمشروبات الرياضية والطماطم والصودا بنوعيها (العادية والمتعلقة بالحمية الغذائية) أن تضعف طبقة ميناء الأسنان، وبذلك فإن تنظيف أسنانكِ في هذه المرحلة يزيد من تأثير الحامض عليها ويسبب تآكل الطبقات التي تحتها. يقترح الدكتور جامبل الانتظار مدة ثلاثين إلى ستين دقيقة قبل البدء بعملية تنظيف الأسنان.

اكتسبي وزناً أكثر، لارتداء مقاسٍ أصغر

يكمن السر في وزن العضلات! وبالمقارنة بين سيدتين تزن كل منهما 68 كيلوجرام وإحداهما رياضية، تستطيع الرياضية منهما ارتداء سروال بمقاس أصغر من الأخرى التي لا تمارس الرياضة. بالمقابل، فإن مقاس بنطال المرأة الرياضية والتي تزن 68 كيلوجرام هو نفس مقاس سروال المرأة العادية التي لا تمارس الرياضة وتزن 63.5 كيلوجرام. والسبب هو أن حجم الكيلوجرام الواحد من العضلات أقل من نفس حجم الكيلوجرام من الدهون. لذلك، يمكنكِ أن تصبحي أنحف مع الحصول على عضلات أكبر بشرط التخلص من الدهون. ما تخشاه النساء من زيادة الحجم يظهر فقط في حال تنمية العضلات دون خسارة الدهون. لذا ننصحكِ بتخفيض السعرات الحرارية وتنمية عضلاتكِ للحصول على مقاس أصغر من الملابس.

لإتباع حمية غذائية عليكِ بتناول المزيد من الطعام

قد يبدو لكِ من الأفضل الحصول على 100 سعره حرارية من وجبة خفيفة كالبسكويت والكعك المملح، ولكن ذلك سيحفز على الأغلب شعور الجوع لديكِ أكثر من تناول المأكولات الدسمة. يؤدي تناول كميات صغيرة من النشويات إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم مما يحفز الشعور بالجوع والحاجة إلى النشويات. لذا اختاري البروتينات مثل تلك الموجودة في زبدة الفول السوداني أو شريحة جبن مع تفاحة، فقد تحصلين بذلك على سعرات حرارية أكثر ولكن البروتينات والدهون تساعدك على الشعور بالشبع بشكل أسرع ولمدة أطول، وفي نهاية المطاف تكونين قد تناولتِ سعرات حرارية أقل بشكل عام.

ابتعدي عن مشروبات الطاقة عندما تكونين متعبة

تحتوي مشروبات الطاقة على كافيين أكثر بخمس مرات مما تحتوي القهوة، ولكن الطاقة التي تمنحها هذه المشروبات تكون عابرة وتعكس نتائج جانبية غير محببة كالعصبية والانفعال وتسرع ضربات القلب. وتحتوي مشروبات الطاقة عادة على مادة التورين، وهو منبه عصبي مركزي، وما يزيد على 50 جراماً من السكر في العلبة الواحدة أي ما يعادل حوالي 13 ملعقة صغيرة من السكر! ترفع هذه السكريات معدلات سكر الدم بشكل مؤقت، ولكن سرعان ما ينتهي مفعولها لتترككِ مشوشة وخاملة ما يدفعك إلى طلب المزيد من مشروب الطاقة.

اشربي الماء عندما تشعرين بالانتفاخ

قد يبدو لكِ أنه من الخطأ شرب الماء عندما تشعرين بالانتفاخ، على العكس فهو يساعدكِ غالباً. على سبيل المثال: إن كنتِ تتبعين نظاماً غذائياً يعتمد على الألياف، يحتاج جسمكِ عندها إلى كمية إضافية من الماء ليعمل بفعالية حيث يختلط الماء مع الألياف القابلة للذوبان ويحولها إلى مادة هلامية مما يحفز حركة الأمعاء ويخفف من أعراض الشعور بالانتفاخ. كما يخفف أيضاً شرب المزيد من الماء من الانتفاخ الناجم عن الجفاف حيث يتمسك جسمكِ في حالة الجفاف بالماء الموجود فيه مسبباً هذا الشعور بالانتفاخ.

ابتعدي عن الصودا المخصصة للحمية الغذائية لكي تخسري الوزن الزائد

يجب أن تبتعدي عن كافة أنواع الصودا بما فيها المخصصة للحميات الغذائية. كشفت الأبحاث أن البالغين الذين يعانون من الوزن الزائد والبدانة ويشربون المشروبات المخصصة للحميات الغذائية يخزنون فعلياً سعرات حرارية أكثر من أولئك الذين يشربون الصودا العادية. وكشفت دراسة أخرى أن الذين يشربون صودا الحمية الغذائية لديهم زيادة في محيط الخصر بنسبة 70% أكثر مقارنة بالذين لا يشربونها على مدى عشرة أعوام.

بالإضافة إلى ذلك، يعتقد الكثيرون أن عبارات قليل الدسم أو سكر قليل أو خفيف تعني سعرات حرارية أقل، ولكن ذلك غير صحيح. فعندما يقوم المصنعون عادة بإزالة أحد المواد يعملون على زيادة عنصر آخر، كالسكر الإضافي مثلاً، للحفاظ على المذاق نفسه.

تناولي المشروبات الساخنة لتشعري بالبرودة

ما الذي سيشعركِ بالبرودة سريعاً خصوصاً في صباح أيام الصيف الرطبة: القهوة الساخنة أو المثلجة؟ تجيب دراستان حديثتان عن هذا التساؤل بالقهوة الساخنة. كذلك تعتبر كثير من الثقافات الأخرى، كالهند مثلاً، أنه من المفيد شرب الشاي الساخن في الطقس الحار. فعند تناول المشروبات الساخنة يشعر جسمك بتغيّر درجة الحرارة ويزيد من إنتاج العرق. وعندما يتبخر العرق من على جلدكِ تشعرين بالبرودة بشكل طبيعي.

مارسي التمارين الرياضية عندما تشعرين بالتعب

قد تبدو ممارسة التمارين الرياضية بعد يوم عمل شاق آخر ما تودين فعله، ولكن التعرّق الناجم عن ممارسة هذه التمارين سيسهم في منحك النشاط. فقد أثبتت التجارب تحسناً ملحوظاً في المزاج وزوال التعب والشعور بالاكتئاب بعد ممارسة تمارين رياضية خفيفة لمدة 30 دقيقة. فكل ما نقوم به يحتاج إلى الأكسجين، لذلك فإن ممارسة الرياضة تساعدكِ على القيام بأعمالكِ بفعالية أكبر وتحسّن الوظائف الذهنية أيضاً وبذلك لن تشعري بالتعب سريعاً.

تخلصي من الصابون المضاد للبكتيريا للوقاية من الأمراض!

إن شراء عبوة صابون مصنف ضد البكتيريا لن يؤدي بالضرورة إلى تقليل خطر إصابتكِ بالمرض أو نقل العدوى إلى الآخرين، ولا يوجد في الواقع أي دليل على أن الصابون المضاد للبكتيريا أكثر فعالية من الصابون العادي. والأهم من ذلك، أن التعرض على المدى الطويل لبعض عناصر هذه المنتجات كمادة التريكلوسان، وهي مادة كيماوية مضادة للبكتيريا يكثر استخدامها، قد يعرضكِ لمخاطر صحية كضعف المقاومة للبكتيريا أو التأثيرات الهرمونية.