تتيح علامة ’تاغ هوير‘ للساعات السويسرية الفاخرة تشكيلةً مختارةً ومتميزةً من الابتكارات العصرية، لتمنح عشاقها الهدية المثالية التي يبحثون عنها لرسم الابتسامة على وجوه أحبائهم احتفالاً بعيد الأضحى المبارك. حيث تقدم العلامة الرائدة ثماني قطع من أروع التصاميم المخصصة للسيدات والرجال تم إبداعها ضمن رؤية فنية ترضي شغفهم بالحصول على ساعات فريدة تعكس شخصيتهم الخاصة وتلبي رغباتهم. فلطالما عبّرت تشكيلات العلامة من ساعات ’موناكو‘ و’فورمولا 1‘ و’كاريرا‘ عن ارتباطها الوثيق بتراث ’تاغ هوير‘ الغني. وتحرص دار الساعات العريقة على إبهار محبيها من السيدات خلال موسم العيد بإضافة ميزات جديدة مخصصة حسب الطلب على نماذج ’فورمولا 1‘ تبرز الطابع المتفرّد لشخصية مرتديها. كما تتألق ساعات ’لينك ليدي‘ التي تُعدّ من إبداعات العلامة الأكثر تعبيراً عن الطابع الأنثوي، إضافة إلى ساعات ’كاريرا ليدي‘ المتميزة بحضورها الرياضي المعاصر لتمنح السيدات خياراً مثالياً لإطلالة جذابة غاية في الإشراق.

ساعات ’تاغ هوير‘ المخصصة للرجال

  الإصدار الحصري من ساعات ’موناكو كاليبر 11 جلف سبيشل إيديشن‘- CAW211R.FC6401

شكّلت هذه الساعات أول نموذج في قطاع صناعة الساعات السويسري يتميز بآلية حركة أوتوماتيكيّة وتصميم مربع الشكل ومقاوم للماء. وأرست هذه الساعات المبتكرة أول خروجٍ عن الخطوط الجمالية التقليدية التي كانت مألوفة في عالم صناعة الساعات حول العالم آنذاك. ولكن النقلة النوعية التي أحدثتها ساعات ’موناكو‘ لم تتوقف عند حدود التصميم الخارجي فحسب؛ وإنما تجسّدت في التفاصيل الداخلية للنموذج عبر طرح تقنية ’كاليبر 11‘ الشهيرة التي شكّلت أول آلية حركة كرونوغراف أوتوماتيكية تم تسويقها في تاريخ صناعة الساعات.

 وشهدت الشراكة التي تجمع ’تاغ هوير‘ مع ’جلف‘ مسارات تعاون عديدة يعود أبرزها إلى عام 1971، عندما ارتدى الممثل ستيف مكوين ساعة ’هوير موناكو‘ في فيلم ’لو مان‘ خلال قيادته لسيارة ’بورشه 917 كيه‘ التي ازدانت بشعار ’جلف‘ المميز. وتبرز في التصميم الألوان الفريدة لشعار ’جلف‘ الخاص بعالم سباقات السرعة والتشويق، حيث أضافت ’تاغ هوير‘ خطين بتدرجات الأزرق الفاتح والبرتقالي على ميناء الساعة، مع حزام جلدي فاخر يتميز بلون أزرق بترولي ودرزات برتقالية غاية في الجاذبية. وتحفل الساعة بجميع السمات المميزة لنموذج ’موناكو‘ الكلاسيكي مدعومةً بلمسات عصرية أنيقة، بما يشمل الميناء بقياس 39 ملم، والتاج الموجود على الجانب الأيسر، إضافة إلى قرص الساعة المتألق باللون الأزرق الداكن والمزدان بعدّادي قياس بلون أبيض ومؤشرات زمنية أفقية مًشرقة بصقلٍ ماسي، فضلاً عن شعار ’تاغ هوير‘ الكلاسيكي، وآلية حركة الكرونوغراف الأوتوماتيكية من نوع ’كاليبر 11‘، والتي تأتي معززة بمساحة مخصصة للتاريخ، بالإضافة إلى مقاومتها للماء حتى عمق 100 متر.

وتشكّل ساعات ’موناكو كاليبر 11 جلف سبيشل إيديشن‘ هديةً استثنائيةً لأحبائكم من الرجال الشغوفين بالتراث، فهي ليست مجرد قطعة تناسب هواة جمع الساعات الفاخرة فحسب، وإنما تُعدّ الهدية الأفضل خلال موسم العيد الحالي، وتمنح الرجل مظهراً مفعماً بالجاذبية والأناقة.

  مجموعة ساعات ’فورمولا 1‘ – CAZ101N.FC8243

 تم تصميم مجموعة ’فورمولا 1‘ من ساعات ‘تاغ هوير‘ ضمن إبداع يناسب نمط حياة السرعة والتشويق داخل مضامير سباقات السيارات وخارجها وبإلهام من الأداء المتميز لفرق سباقات هذه الفئة. يمكنكم الاختيار بين ساعة ’فورمولا 1‘ مع ميناء فريد بلون أسود أوبال للحصول على مظهر عصري ينبض بالأناقة، أو نموذج من هذه الساعة مع ميناء أزرق وخطوط دقيقة بارزة كإشعاع الشمس لإطلالة كلاسيكية تواكب العصر الحديث.

وتمتلك ساعات ’تاغ هوير‘ قوّةً خفيّةً تستمد طاقتها من تراثها السويسري العريق وشغفها بالجمال والمهارة الهندسية الدقيقة. فهي متينة بما يكفي لتناسب المحترفين، ولكنها مريحة بما يكفي أيضاً للاستعمال اليومي، وقد تمّ اختبارها تحت أقسى الظروف على مضمار سباق ‘فورمولا 1‘ والذي أكّد تطابقها مع شعار العلامة باعتبارها “لا تنكسر تحت الضغط”.

تم تصميم ساعة الكرونوغراف هذه لتنسجم مع نمط الحياة المفعمة بالحركة والتشويق، حيث تتميز بهيكل متين لا يتأثر حتى مع أخطر حلبات السباق، كما تمتاز بخطوط إبداعية معاصرة تليق بالرجال الباحثين عن الصدارة، ما يجعل منها هدية العيد المثالية للشريك الذي يهوى التسابق والسرعة.

اختار العديد من أبرز سائقي السيارات ارتداء ساعات كرونوغراف’ هوير كاريرا‘ خلال مسيرتهم المهنية. ويشتهر نموذج ’كاريرا كاليبر 16  كرونوغراف‘ بلمسته المستوحاة من الطراز القديم الذي يعكس التراث المرموق لعالم السيارات. وتتميز هذه الساعة بقطر يبلغ 41 مم، حيث تتوافر بإصدارين يتألقان بتفاصيل من اللون الأحمر، يظهر الأول بهيكل وحزام أسود اللون، أمّا الآخر فيزهو بتصميم أزرق اللون مع حزام فولاذي. كما تعطي التدرجات اللونية للساعة مع أماكن تموضع المؤشرات دلالةً واضحةً إلى رياضة المحركات.

ويحفل النموذجين بلمسة من الطراز العتيق نجدها في المؤشرات الزمنية الثلاثة التي تزهو باللون الأبيض، وتبرز بشكل واضح مقابل الميناء المزدان بحافّةٍ بيضاء مزودة بتقسيمات تدلّ على الثواني. وبدوره يستقرّ عداد الثواني عند الموضع رقم 9، أمّا عدّاد الدقائق فيوجد عند الموضع رقم 12، بينما يستضيف الموضع رقم 6 عدّاد الساعات. تم صنع الطوق العُلوي من السيراميك، وهو مُزوّد بمقياس تاكيمتر لقياس متوسط السرعة في واحدة المسافة، وهو عنصر حاسم في ساعات الكرونوغراف الخاصة بسباقات السيارات. لذلك تمثّل ساعة ’كاريرا كاليبر 16 كرونوغراف‘ الابتكار الأفضل الذي يلبّي تطلعات محبي السرعة والحماس خلال عيد الأضحى المبارك.

الإصدار الحصري من ساعات ’كونيكتد موديولر 45 أستون مارتن ريد بول ريسينغ سبيشل إيديشن‘ – SBF8A8028.11EB0147

امنحوا الرجل الذي تحبونه الهدية التي يستحقها احتفالاً بعيد الأضحى المبارك مع الإصدار الجديد والحصري من ساعات ’كونيكتد موديولر 45 أستون مارتن ريد بول ريسينغ سبيشل إيديشن‘ من ’تاغ هوير‘، حيث ترمز هذه الساعة إلى ارتباط العلامة بشعارها الأزلي والمتمثّل بعبارة: “لا تنكسر تحت الضغط”. كما تُعدّ أول نموذج من ساعات ’كونيكتد موديولر‘ يحمل ألوان فريق ’فورمولا 1‘ الملهم، وذلك لضمان الحصول على مظهر رياضي حقيقي يمنح السعادة إلى عشاق سباقات ’فورمولا 1‘.

وقد تم ابتكار ميناء خاص بهذا الإصدار مدعّم بخيار إضافي لقياس الزمن حسب توقيت غرينتش، ليقدم إلى محبي الساعات خياراً فريداً ينتقل بإطلالتهم من الطراز المبتكر إلى القديم ببضع ضغطات فقط على سطح الشاشة، وبالتالي فهي تتواءم بكل سهولة حسب الحالة المزاجية لمرتديها.وتتميز الساعة بمفهوم أصلي وجديد في عالم الساعات المتصلة بالإنترنت؛ حيث يمكن تبديل الأجزاء التركيبية المتصلة للساعة مع وحدات ميكانيكية فاخرة – بواجهة تعرض 3 عقارب أو كرونوغراف بحركة توربيون حائزة على شهادة COSC من المختبر السويسري للكرونومترات – ما يتيح خيارات واسعة من المواد والألوان والتشكيلات المتنوعة: ويتضمن المفهوم التركيبي للساعة مختلف الأجزاء بما فيها محوري تعليق السوار، والحزام، والمشبك.

وتتيح هذه الساعة ابتكاراً سويسرياً أصيلاً بلمسة فاخرة تم تطويرها بالتعاون مع شركة ’إنتل‘، إذ يحفل التصميم بهيكل مقاوم للماء حتى 50 متراً، ونظام تحديد المواقع GPS ، إضافة إلى تقنية استشعار البصمات NFC ، ويمكن أن تعمل على نظام تشغيل ’أندرويد وير +4.4‘ من شركة ’جوجل‘ أو نظام تشغيل ’آي أو إس +9‘. ومن خلال تصميمها الجريء الذي يتألق بهيكلِ يبلغ قطره 45 مم تقدّم الساعة التي تحمل ألوان الفريق بتدرجات الأزرق الداكن والأحمر خير مثال عن الروح الحقيقية لسباق السيارات. ومع هذه القطعة الاستثنائية سيكون بمقدوركم التواصل الدائم مع الأحبة بوسطات ضغطات قليلة على الشاشة الإلكترونية.