بعد الفضيحة الإدارية التي شهدها مهرجان القاهرة السينمائي بداية بمغادرة مخرج فيلم The mountain between us الذي رفض أن يتم عرض فيلمه لأن التجهيزات كانت رديئة على حد قوله، عانت إدارة المهرجان في إقناع عدد من النجوم لإحياء حفل الختام، حيث قوبلت معظم طلباتهم بالرفض، إلى أن جاءت الفنانة أنغام ووافقت على إحياء الحفل مؤكدة سعادتها بذلك بالرغم من كل ما يحدث.