“أردت أن ألتقط طابع الاسترخاء الذي يمثل جواب اليوم إلى السحر الراقي،” يقول مايكل كورس عن الحملة الإعلانية لمجموعة مايكل كورس لخريف 2018، من تصوير المصوّرين الفوتوغرافيين الهولنديين الشهيرين إينيز فان لامسفيردي Inez van Lamsweerde وفينود ماتادين Vinoodh Matadin. “كان إينيز وفينود، مع حبهما للسفر والأزياء، المتعاونَين المثاليين لحملة الخريف الإعلانية هذه.”

تعرض الحملة الإعلانية الجديدة توجهاً عصرياً للحساسية الراقية المميزة. إينيز وفينود هما المصوّران الفوتوغرافيان الجديدان اللذان التقطا صور الحملات الإعلانية للعلامة التجارية منذ أكثر من عقد من الزمن، وفي هذه الحملة التقطا صوراً لعارضة الأزياء بينكس والتون وهي تسافر في طائرة نفاثة خاصة، وسط إعداد شخصي وحميم تماماً مثل عملية تنسيق الأزياء.

“تجسد الأزياء والأكسسوارات “فرحة الموضة”. يقول كورس. ويتابع: ” تدور المجموعة حول متعة الأسلوب الشخصي للسيدات اللواتي يعجبهنّ التأنّق والتألق.” حازت كلاسيكيات في خزانة الأزياء – كنزة بحياكة يدوية ومتعددة الألوان (Fair Isle)، جاكيت في فراء غير طبيعية رائعة، فستان رومانسي مع طبعات ورود – على لمسات فاخرة وغير متوقعة، ثم تم دمجها في مزيج عالي الحيوية من طبعات الزهور، الترتان، الحيوانات والخطوط. وتزيد الأكسسوارات، من بينها حقيبة Bancroft مع معالجاتها لوسائط مختلطة، والأحذية والأخفاف مع طباعات الفهد والحمار الوحشي، من الحساسية الانتقائية التي تتميز بها المجموعة.مايكل كورس