يتحلّى المنتجع بأجواء ممتعة ونابضة بالحيوية في محيط تعمّه الأناقة والرقيّ المناسب تماماً لأصحاب الذوق الرفيع من منطقة الشرق الأوسط. وقد تحوّلت مدينة سيمينياك إلى مركز اجتماعي بارز في بالي بفضل مجموعة مقاهيها الرائعة، ومطاعمها الشهيرة، واستراحاتها المكتظّة بالروّاد ومتاجرها الرائدة، ومنتجع وسبا ذا سيمينياك في الامارات أصبح المقصد المفضّل لدى السيّاح الأكثر تميّزاً.

يتحلّى المنتجع بأجواء ممتعة ونابضة بالحيوية في محيط تعمّه الأناقة والرقيّ المناسب تماماً لأصحاب الذوق الرفيع من منطقة الشرق الأوسط. وقد تحوّلت مدينة سيمينياك إلى مركز اجتماعي بارز في بالي بفضل مجموعة مقاهيها الرائعة، ومطاعمها الشهيرة، واستراحاتها المكتظّة بالروّاد ومتاجرها الرائدة، ومنتجع وسبا ذا سيمينياك أصبح المقصد المفضّل لدى السيّاح الأكثر تميّزاً.

والأكثر من ذلك، يقدّم لك المنتجع فرصةً فريدة لتمضية عطلة أطول مع “عرض الإقامة المطوّلة.” فسيستفيد الضيوف المقيمون لعشر ليالٍ أو أكثر من مجموعة واسعة من المزايا الإضافية التي تشمل تناول الفطور وشاي بعد الظهر، إضافةً إلى يوغا صباحية، وخدمة نقل من المطار وإليه، وبوفيه عشاء يزخر بالأصناف المستوحاة من المطبخ الباليّ، فضلاً عن بوفيه عشاء فيشرمان المميّز، ومساج كاينجان لمدة 90 دقيقة في سبا كاينجان بالإضافة إلى نشاط مجاني، وتسجيل وصول باكر و خروج متأخر. كما يحصل الضيوف على حسم بنسبة 10 بالمئة على فاتورة المأكولات والمشروبات الإجمالية فضلاً عن حسم 10 بالمئة على خدمة غسل الملابس والتنظيف الجاف.

ستنعم في منتجع وسبا ذا سيمينياك بملاذ شاطئي مريح للأعصاب على بُعد مسافة قصيرة من معالم سيمينياك السياحية العديدة. يتماهى المنتجع بسلاسة تامة مع نسيج الجزيرة المحلية إذ يزخر بحدائق استوائية غنّاء تضفي أجواء من السكينة والهدوء على إقامتك. إلا أنّك ستمضي أوقاتاً ممتعة أيضاً سيّما أنّ المنتجع يضمّ بعضاً من أفضل المطاعم والمقاهي في المدينة.

استمع لصوت الأمواج المترامية على رمال الشاطئ الأخاذ في مطعم ولاونج سانجي فيما تشاهد قرص الشمس الأحمر يختفي وراء الأفق المهيب. لا يمكن أن يمرّ الصيف دون تذوّق ثمار البحر المشوية الطازجة، لذا لا يفوتك الانضمام إلى أمسية فيشرمان حيث يتم تقديم أطباق طازجة وشهية من السمك، وسرطان البحر والروبيان المشوية على الطلب. وإذا كنت تفضّل الاستمتاع بأجواء شبيهة بالأدغال، فما عليك سوى زيارة مطعم سانتان الذي يقدّم أطباقاً شهية من بلدان جنوب شرق آسيا.

اختتم ليلتك بالانضمام إلى الحشود الراقية واستمتع بألحان الموسيقى الحية في استراحة كلاس أند براس، وهي صالة لاونج مستوحاة من أسلوب همنغواي المميّز.

علاوة على ذلك، وفّر بعض الطاقة لخوض تجربة تسوّق مذهلة في سيمينياك، حيث ستجد وفرةً من الملابس الصيفية المميزة في متاجر سيمينياك الرائعة، من فساتين مريحة، وبدلات، وفساتين سهرة ملفتة، وقمصان مميّزة، وقفطانات ملوّنة، وملابس فضفاضة من الكروشيه، وملابس السباحة الأنيقة، وصنادل رائعة إلى حقائب محبوكة وأكسسوارات جميلة.
وفي هذا الإطار، يقول مديرعام منتجع وسبا ذا سيمينياك مايكل لويبل: “تشكّل العطلات الصيفية المثالية مزيجاً من البحر، والتسوق والاختلاط بالناس. وهذا ما يقدّمه لك منتجع وسبا ذا سيمينياك على طبق من فضة”.