تستعد دولة الإمارات العربية المتحدة لإستضافة اكسبو 2020، لتكون الدولة الأولى في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا التي تستضيف هذا المعرض. وفي هذا الإطار التقت مجلة أهلاً! الكويت مع منال البيات التي تتولى منصب نائب رئيس أولدمج وتطوير الأعمال في «إكسبو 2020 دبي وحدثنا أكثر عن فعاليات وانشطة اكسبو 2020.

في البداية، ما هو سبب الشراكة مع نيسان لاكسبو 2020؟

ان إعلان الشراكة مع شركة نيسان ستكون بمثابة الإعلان مستقبلي للنقل الذكي، اليوم أصبحت شركة السيارات اليابانية الرائدة عالمية شريك السيارات من فئة شريك رسمي أول لاكسبو 2020. وسنعمل معاً على تسليط الضوء لمستقبل النقل الذكي خلال الوجهة العالمية المرتقبة، ويشمل ذلك أسطول المركبات الذي تقدمه الشركة لإكسبو بما في ذلك السيارات الكهربائية.

ما هو الموعد المقرر لإنطلاق اكسبو 2020؟

ستنطلق فعاليات المعرض من شهر اكتوبر 2020، لغاية شهر أبريل 2021، وبذلك ستمتد على ستة أشهر وبوجود أكثر من 200 جهة عالمية مشاركية من 180 دولة، إضافة إلى الشركات العالمية والمؤسسات التعليمية والمنظمات غير الحكومية، التي ستقدم جميعها مساهماتها في الموضوعات التي يجسدها إكسبو عبر خلفياتها الثقافية الفريدة.

ما هي توقعات اكسبو 2020؟

معارض الاكسبو الدولية قدمت أمور رهيبة للعالم مثل برج ايفيل، إلى الكاتشاب وشراكتنا مع نيسان ستكون المحرك خلف هذه الإنجازات والتي لن نعلن عنها في الوقت الحالي.

ومن المهم أن نسترجع انجازات دولة الإمارات التي ساهمت في حصولنا على هذه الفرصة لإقامة اكسبو 2020. ومن الأمور المهمة التي نرغب بالتركيز عليها هو كيف أننا كبشر قادرين على الإنجاز.

لا يمكن الإعلان عن كل ما هو جديد، لكن سيشاهد الزوار تصاميم معمارية رائعة وابنية ومحتوى فريد ومن ضمن ذلك جناح الاستدامة الذي سيعرض استراتيجيات ذكية للعيش المستدام، وسيجسد الاستدامة في تصميمه الأيقوني الفريد.

تم الحديث عن أجنحة مخصصة للدول الفقيرة، ما هي الآلية للتطبيق؟

المشاركة في الاكسبو ستكون إما جناج تبنيه الدولة بنفسها، أو أجنحة سنقوم نحن ببنائها وتأجيرها على الدول أو تقديمها للدول الغير قادرة لكن هم سيختارون الفكرة التي يقومون بعرضها.

في معارض اكسبو السابقة، كانت الدول التي تحصل على مساعدة يخصص لها جناح واحد. أما بالنسبة لاكسبو 2020 كل دولة لها الحق بأن يكون لها جناح وصوت ورؤية تقدمها للعالم.

تحدثتم عن الاستدامة، هل سيكون هناك مشروع للفوز باكسبو 2020؟

الاستدامة ليست مجرد شعار نتكلم فيه، استدامتنا  ستتمثل في الجهود التي نبذلها في هذا المعرض.

في ظل الأزمات الأمنية، ما هي الاجراءات المتبعة للحفاظ على الأمن؟

نتواصل بشكل مستمر مع الجهات المسؤولة في الدولة، وكما أن أي حدث عالمي يهتم بناحية الأمن والآمان ونحن نولي ذلك رعاية خاصة ونتواصل مع الجهات المعنية.

هل سيكون ركن مخصص للحضارة العربية؟

من المهم جداً أن تراثنا والتراث العربي أن يكون متواجد خلال المعرض ، ولكن لا نستطيع أن ننسى أن الامارات تستضيف 200 جنسية ونريد أن نظهر ايضاً تراثهم. من المهم ايضاً أن نعرف العالم أن الابواب مشرعة أمامهم.

تشغل منال البيات منصب نائب رئيس أولدمج وتطوير الأعمال في «إكسبو 2020 دبي»؛ وتشمل مسؤولياتها تطوير برامج التوعية والمنصات التعاونية للأعمال التجارية المحلية والإقليمية والدوليةبما في ذلك الشركات الصغيرة والمتوسطةبحيث تسهل دمج هذه الأعمال في سلسلة التوريد الخاصة بإكسبو، فضلاً عن تطوير ترابط الأعمال عالمياً ودعم نموها على المدى البعيد،

وقبل انضمامها إلى فريق «إكسبو 2020 دبي»، أسست البيات شركة «هيدستارت» المتخصصة في استراتيجيات واستشارات الموارد البشرية، حيث قدمت الاستشارات للعديد من الشركات حول مجموعة من المسائل المهمة مثل ترسيخ السمعة، وإشراك أصحاب المصلحة، وسياسات الموارد البشرية وعملياتها.

وقبيل تأسيس «هيدستارت»، شغلت البيات منصب الرئيس التنفيذي لمجموعة «فالكون وشركاؤها»، حيث تعاونت مع القطاعين العام والخاص بهدف ترسيخ مكانة دبي على الساحة العالمية. وخلال وجودها في «فالكون»، تولت البيات قيادة جهود التسويق والاتصال لدعم ملف دولة الإمارات العربية المتحدة لاستضافة «إكسبو 2020 دبي»، وهو الدور الذي تطلّب منها الإشراف على الفعاليات والشراكات والمشاركات.