Rado

 استعراض للتناغم بين المتناقضات

في ظل تفاني هذه العلامة التجارية في الإبداع وكسر القيود والثورة على التقاليد، فإن ساعة HyperChrome Ultra Light الجديدة فيها كل ما تتوقعه من شركة Rado، فهي تتميز بمواد ابتكارية، وعناصر إبداعية جديدة، وتصميم رائع منقطع النظير.

وتتميز هذه الساعات باللونين البرونزي والبني، على غرار ألوان تربة الأرض، وهي مثال نموذجي للتناغم بين المتناقضات. كما تتميز ساعة HyperChrome Ultra Light بمظهر قوي التأثير – حيث إنها تبدو كبيرة نسبيًا  وثقيلة الوزن – إلا أنها مصنوعة من السيراميك فائق التقنية خفيف الوزن، وتكاد لا تشعر بارتدائها.

وفي حين أن وزن السيراميك فائق التقنية الخفيف الوزن للغاية (Si3N4) يقل عن وزن السيراميك فائق التقنية القياسي الذي تعتمده شركة Rado بمقدار النصف، إلا أنه أكثر صلابة منه وأكثر قدرة على مقاومة الخدش. ونتيجةً لتفاني شركة Rado في الإبداع والابتكار، فإن السيراميك فائق التقنية الخفيف الوزن للغاية يُعَد مادة استثنائية بالفعل، وهو مثالي لمن يحبون الانتقال والسفر بأقل قدر من الوزن.

للإلهام أوجه متعددة

هناك تباين واضح بين المواد العصرية الفائقة وتركيبة العلبة الحاضنة المصنوعة من السيراميك فائق التقنية من جهة، وتصميم ميناء الساعة من جهة ثانية. ولقد تم استلهام تصميمها من ساعات الجيب التي كانت معروفة في القرن العشرين، بحيث تتميز هذه الساعة بالبساطة الواضحة وسهولة قراءة الموانىء المصنوعة من السيراميك فائق التقنية باللون البني ونقش على شكل أشعة الشمس، بما يضفي على هذه الساعات مظهرًا كلاسيكيًا متميزًا.

وفي استعراض مستمر للمتناقضات، يتم طرح الإصدار البني مع سوار من نسيج ناتو بمظهر رياضي وقديم الطراز، بينما يتم طرح الإصدار البرونزي مع سوار جلدي باللون البني المعتّق وهي نموذج مثالي يجمع بين المواد العصرية والتقليدية في تناغم تام.

ورغم أن ساعة HyperChrome Ultra Light مستلهمة من الأفكار التراثية، إلا أنها لم تغفل العناصر المستقبلية، وهي بذلك تضمن تحقيق الجاذبية المنشودة لسنوات طويلة بمظهر أنيق وعصري متجدد باستمرار.

نبذة عن شركة Rado

تعتبر Rado علامة تجارية عالمية تشتهر بتصاميمها المبتكرة واستخدام المواد الثورية لابتكار أمتن الساعات في العالم. ومنذ تأسيسها في لنجناو، سويسرا، اكتسبت Rado روح الريادة التي تقوم على فلسفة هذه العلامة التجارية المتمحورة حول شعار “الخيال هو أساس الابتكار”، الفلسفة التي لا تزال تثبت صحتها حتى يومنا هذا.