من المعروف أن مشاهير العالم باتوا يعتمدون على مواقع التواصل الاجتماعي للترويج ليس فقط لأعمالهم الفنية إنما أيضاً لبعض العلامات التجارية المشهورة. وفي هذا الإطار، تقاضت النجمة الشابة سيلينا غوميز ما يصل إلى 550 ألف دولار لقاء نشر 10 كلمات فقط على صفحاتها. ويتابع هذه المغنية نحو 180 مليون متابع على فايسبوك وتويتر وانستغرام، ما يجعلها صاحبة المرتبة الأولى من حيث عدد المتابعين. لذا فإن نشرت سيلينا صورة لها مع إحدى العلامات التجارية، ستصل هذه الصورة إلى 180 مليون شخص، وهي كافية لتجذب الشركات للإعلان.