الفنانة التشكيلية آية خير جسدت في معرضها الأخير الذي أقامته المرأة القوية، المعطاءة في معرضها GAYA. تمتلك الكثير من الموهبة والشغف، وتحرص على تسليط الضوء على المرأة لأنها تؤمن أن المرأة هي خلف نجاح الأخ والزوج والإبن. تعرفنا أكثر في لقائنا مع الفنانية التشكيلية آية خير من خلال لوحاتها في معرضها الأخير وكان الحوار التالي.

في البداية أشارت آية خير أن المرأة هي المحبة وهي العطاء، وقالت: “ جسدت الإمرأة في لوحاتي بعدة أدوار فهي الحنونة والمعطاءة، فأنا أؤمن أن المرأة قادرة على الحصول على ما تريدة بطريقتها الخاصة التي قد تكون الصمت أو قد تكون الأنوثة.”

وتابعت: “أرفض فكرة المرأة المظلومة التي قد يجسدها البعض، بالعكس المرأة من وجه نظري ليست مظلومة بل بالعكس فالمرأة هي الأم وهي المحور ومن هذا المنطلق قررن أن اقيم معرض GAYA، والذي يعني ام الارض.”

وأضافت: “بدأت في الرسم منذ سن صغير، وكانت البداية مع شغفي بلوحات الفنان السوري فاتح المدرس وهو أحد قادرة الحركة الفنية الحديثة في سوريا، وأول معرض نظمته كنت في الثامنة عشر من عمري.”

وعن فكرة الفستان في المعرض، قالت خير: “يعكس هذا الفستان الذي هو من تصميم إلى مراحل حياتنا منذ الصغر حتى اليوم، فجميعنا مررنا في فترة من حياتنا خاصة في سن صغير بعيدين كل البعد عن المشاكل وضغوطات الحياة، بل عشنا فترة من السعادة والمرح. لكننا وصلنا إلى نقطة بدأنا من خلالها بمواجهة مشاكل الحياة. وهذا ما اعكسه من خلال هذا التصميم.

بالإضافة إلى التأكدي أننا خلقنا من طين ونحن لسنا بملائكة، وأن كل مشكلة في هذه الحياة وستنتهي يوماً ما.”

وعن الألوان المستخدمة في هذا الفستان، أشارت خير أنها ركز على اللون الذهبي الذي يرمز إلى الطاقة الإيجابية، أما الأبيض فهي الطهارة، واللون البني هو الأرض والتواضع.

آية خير

لوحة سوريا

تقول خير: “هذه اللوحة تعكس الأحداث والحروب والتهجير الذي حدث مؤخراً بسبب الأزمة السورية، وجميعنا تأثر بهذه الأحداث بطريقة أو بأخرى، ومن خلال هذه اللوحة حرصت أن أشير إلى أن جميع الناس هاجروا لكن ريش العصفور يرمز إلى دلالية العودة إلى الجذور والوطن.”

وعن نظرتها للمرأة، تقول خير: “نحن نشأنا في بيئة دفعتنا لأن نبحث عن الحب، وهذه فكرة خاطئة بل يجب أن نحب أنفسنا.”

وعن الوقت الذي تشعر به أنها قادرة على الرسم، تقول: “يعتمد على المزاج أنا دائماً أشتغل على أكثر من لوحة،  وفي لوحاتي الوجه المدور هو المشترك ما بين اللوحات، فهذا الشكل يعكس الكثير من البراءة والملامح البسيطة للمرأة.”

فجميع اللوحات المعروضة في المعرض تحمل قصة، ومنها لوحات على غصن الشجرة في دلالة أننا سنعود إلى أوطاننا وجذورنا يوماً ما.

وعن الوقت الذي استغرق للمعرض قالت ما يقارب السنتين.

من هي الإمرأة القوية؟

أنا من وجهتي نظري أن والدتي من أذكى النساء، فالمرأة القوية دبلوماسية وليس لديها أعداء، لكن لأنها قوية ستحصل على تريد عليه بالوقت الصحيح.